في السياسة_جورج كتن

في السياسة_جورج كتن

صدر في العام ٢٠١٦للكاتب جورج كتن كتاب بعوان ( في السياسية)موضوع الكتاب له صلة بالاحداث الجارية حاليا في اكثر من بلد عربي :نفتطف منه الفقرة التالية من برنامج الاسلام السياسي في السلطة تنتشر منظمات الاسلام السياسي في بلدان مثل ليبيا وسوريا والعراق وغزة واليمن وغيرها .. ساعية لاستبدال الانظمة الاستبدادية شبه العلمانية بانظمة دينية استبدادية تستغل الدين وتفسره كما تشاء .. لادراك ما يمكن ان يسببه البرامج التي تطرحها معظم منظمات الاسلام السياسي، انقل لكم ما ذكرته في كتابي “ادمان السياسة .. سيرة من القومية للماركسية للديمقراطية” حول جوانب من برنامج الاسلاميين في السلطة ص 353 : – أسلمة كافة القوانين, وإنشاء نظام عقوبات إسلامي للجلد وبتر الأعضاء وقطع الأعناق والرجم .. – اقتصاد إسلامي يعمم مؤسسة الزكاة ويمنع نظام الفوائد باعتباره ربا محرم.. – نظام تعليم يوسع أنشاء الكتاتيب ويركز على حفظ النصوص الدينية على حساب العلوم الحديثة. – إحياء مؤسسة الحسبة -شرطة دينية- كنظام اجتماعي أخلاقي متشدد، لتمنع الحفلات وبيع الخمور ومهرجانات ملكات الجمال وعروض الأزياء، وتغلق مرافق الفنادق الترفيهية، والأسواق أثناء أداء الصلاة، وتلاحق السافرات وتمنع حلاقة الذقون .. – تشريع قوانين تفصل الجنسين في دور العلم ووسائل النقل والمطاعم والأسواق .. – مراقبة ومكافحة الفن بكافة أشكاله من غناء ومسرح ورسم ونحت ومسلسلات .. – ملاحقة المرأة لتخصيصها بأعمال المنزل وإنجاب الأطفال.. واستمرار التمييز ضدها في العلم والعمل والارث والشهادة وغيرها .. – التضييق على الأقليات الدينية والسعي لإعادتها لنظام الذمة والجزية وإخراج أفرادها من الجيش، “حتى لا ينضموا في الحروب للجيوش المقابلة المسيحية” .. – منع الكتب والكتابات المتعارضة مع تفسيراتهم للنصوص, وتقييد الإبداع والبحث العلمي ورفض أوجه من التكنولوجيا الحديثة، والعودة للتداوي بالإعشاب والحجامة .. – تمجيد “ثقافة الموت والانتحار” بحجة الجهاد ، وشن حروب ايديولوجية تحض على الكراهية والجهاد ضد اي آخر في العالم .. هل يتفق هذا مع الحياة الحديثة في العصر الحالي ؟؟

إ

  • Social Links:

Leave a Reply