ولادة التحالف الأمريكي – الكردي لوقف التمدد الإيرانيد-د. محمد زكوان بعاج

ولادة التحالف الأمريكي – الكردي لوقف التمدد الإيرانيد-د. محمد زكوان بعاج

ولادة التحالف الأمريكي – الكردي لوقف التمدد الإيراني

ما يتم حاليا على الأراضي السورية وخاصة في الحزام الشمالي المجاور لتركيا هو أمر خطير جدا، وهو يظهر شيئا فشيئا توجه السياسة الأمريكية في سورية بشكل خاص ومنطقة الشرق الاوسط بشكل عام. فقد رفض الأمريكان عرضا تركيا للمشاركة في التدخل في سورية لمحاربة داعش، وفضلوا الشراكة مع الأكراد وقوات سورية الديمقراطية، بالرغم من أن تركيا شريك الأمريكان الرئيسي في حلف الناتو وتعتبر من أكبر جيوش المنطقة، إلا أن هناك اتفاقا على ما يبدو تم بأن يقوم الأكراد بتنفيذ كل ما هو مطلوب منهم مقابل عدم إشتراك الأتراك بالعملية العسكرية، فأرسل الأمريكان الخبراء و قوات الدعم من جنود المارينز وعددها 700 عنصرا ومن الدلتا وعددها 49 عنصرا يتواجدون بالقرب من سد تشرين للقيام بالتحضير والتدريب والتجسس والإستطلاع والإغتيالات وذلك تمهيدا لدخول الرقة. التحالف مع القوات الكردية هو موضوع له أبعاده الاستراتيجية وكان متوقعا منذ فترة طويلة، فقوات البشمركة الكردية كان لها دور واضح في المرحلة ما بعد احتلال العراق وقد تم تقييمه بالإيجابي من قبل الغرب، واحتفظ إقليم كوردستان العراق علاقات متوازنة ومعتدلة مع دول المنطقة ومع الدول الكبرى والمعسكر الغربي وبشكل خاص مع الولايات المتحدة الأمريكية.

فالولايات المتحدة الأمريكية أصبحت تدرك خطورة الأطماع الإيرانية غير المحدودة على مصالحها وخاصة الإتفاقيات التي أبرمتها حول النفط العراقي مع الحكومة العراقية حليفة النظام الإيراني لدفع تعويضات التدخل الأمريكي في العراق، فقد ضاقت ذرعا من التصرفات الإيرانية وحلفاءها الطائفيين في العراق واليمن والخليج وخطورتها على إشعال المنطقة، وقد حذر المراقبون من خطورة ذلك. وقد عبر الحلفاء الخليجيين العرب من خطورة التدخل الإيراني في شؤون الدول الخليجية والعربية.

أعتقد أننا سنرى قريبا الإعلان عن التحالف الأمريكي- الكردي الذي أصبح واضحا للعيان في سورية وفي العراق لتأمين الإستقرار في المنطقة، بدلا من حكومة عراقية طائفية فاسدة تابعة لملالي ايران، تسببت في فتنة أهلية سنية – شيعية وحروب ليس لها نهاية. بالطبع الكثير من الأسئلة تطرح حول ذلك وأهمها السؤال التالي: هل المجموعات الكردية في سورية المتحالفة مع مجموعات عربية مختلفة ستكتفي بتحرير الأراضي من سيطرة تنظيم داعش أم ستعمل على تحرير سورية من جميع القوى الأجنبية وفق النهج الأمريكي؟

د. محمد زكوان بعاج

  • Social Links:

Leave a Reply