الفنان والخطاط المزخرف عقيل أحمد تحقيق عدنان هورو

الفنان والخطاط المزخرف عقيل أحمد تحقيق عدنان هورو

13607708_1110602209019511_2130606626_n

الخط .. الكلمة .. اللون .. و الشتات …. الخط العربي هذا الفن الذي بقي منذ قرون وقرون ، حافظ على نفسه كتابة ، و لغة ، وفنا ” ، هذا الفن الذي له فضاءات واسعة من حيث التعبير به و عنه . وقد أنتجت الحضارة العربية والإسلامية أعمالا” فنية في هذا المجال ، حيث كانت رسومات الأشخاص محرمة ، إلا أن الفنانين حولوا الخط و زخرفته إلى له خصوصية ، فكان تارة لغاية الكتابة فقط و تارة للزخرفة وتارة أخرى لإظهار شكل من أشكال الفنون ، وكل ما سبق تداخلت مع بعضها فيما بعد لتعطي لوحة فنية مزخرفة ملونة و منتجها يحاول نفخ روحه من حلالها .

13576457_1110601829019549_1810696911_n

و لأن سورية بلد الحضارات المختلفة والتي كل حضارة تركت موروثها الفني من خلال المعالم الأثرية فيبدو جليا” هذا الفن في المساجد والبيوت القديمة وغيرها . و ظل هذا هذا الفن شكلا” من أشكال الزخرفة التي تجعل الحضارات القديمة تمد جسورها نحو النتاج الجديد فكان كثيرون ممن اختصوا ومن ثم ابدعوا . إلى أن كانت هذه الحرب المجنونة في سورية التي دفعت خيرة المبدعين للنزوح والهجرة ومنهم نذكر الفنان الشاب عقيل أحمد وهو من مدينة منبج التابعة لمحافظة حلب من مواليد ١٩٨٨ درس في المعهد التقاني للفنون التطبيقية بدمشق ( قسم الخط العربي ) تخرج منها عام ٢٠٠٦ . ومن ثم تابع دراسته في جامعة حلب كلية الفنون الجميلة وتخرج منها عام ٢٠١١ . لم يتوقف عن ممارسة فنه الذي أصبح هاجسه اليومي يترجم من خلاله لوحاته وخطوطه لجميع الأشكال ( رقعي .. الكوفي .. الفارسي ….. ) و من ثم يحول زخرفته إلى لوحة فنية متداخلة الألوان ليعطي فضاء وبعدا” آخر كلوحة و كخط حدثنا قائلا ” :

فن الخط هو من الفنون القديمة جدا ” ونشأ مع نشأة الانسان الذي عبر به عن نفسه وعن خوفه من الطبيعة ، حيث نرى الكثير من الكتابات للانسان القديم على جدران الكهوف القديمة … و ٱيضا” من خلال الخط عبر بها عن الكثير من الشعوب حيث استخدموا في بعض الأحيان الرسومات ضمن الخط كما الكتابة الهيروغليفية والمسمارية والتي كانت تعبر على دلالة لفظية ما ، و خاصة في الكتابة المصرية القديمة حيث نجد بعض الاشارات و بعض رموز الحيوانات أو الطيور وهي عبارة عن كتابة ، ومن هنا انبثقت فكرة الخط إلى تاريخنا الحالي والذي من خلاله تعبر عن الكلام والرسوم بالإضافة الى بعض الحداثة والتي تنتج لوحة الفنان نفسه .

13578469_1110601312352934_1785634541_n13578946_1110601592352906_108513274_n

والفنان عقيل أحمد مقيم في بيروت منذ عام ٢٠١٢ وكما نوهنا بأنه لم يتوقف عن الفن فكان له المشاركات والنشاطات عديدة لغاية الآن ومنها مشاركته : شارك بملتقى الفن المعاصر العالمي بغاليري الأرثيوم ٢٠١٤ . وشارك بمعرض العشاء الأخير بقاعة الفينو مع غاليري قزح ٢٠١٤ .له معرض مشترك أيضا” مع فنانين غاليري آري سبيس الحمرا ٢٠١٥ بيروت و مشاركة في في آرت فيبر بيروت عامي ٢٠١٤ و ٢٠١٥ وحاليا” متفرغ لتحضير معرض فردي قريبا ” . لازلنا نبحث عن الجميل في زمن الجنون والدمار هكذا هم السوريين رغم الشتات .

  • Social Links:

Leave a Reply