شد ترهلات البطن ..

شد ترهلات البطن ..

د. محمد أحمد الروبى – بتصرف

دكتوراه في جراحة  التجميل والاصلاح وعلاج الحروق – جامعة عين شمس – القاهرة

ما هو ترهل البطن؟

نتيجة لتراكم الدهون و تمدد جلد البطن و بالخصر مع ضعف عضلات جدار البطن الأمامية يحدث ترهل للبطن و تبدو كبروز أو تترهل لتكون ما يسمى “بالكرش”. ولإزالة تلك المشكلة وإعطاء البطن شكل انسيابي و تكوين خصر جميل تتم عمليات شد الترهلات للبطن بإزالة الشحوم والجلد الزائد مع إصلاح لجدار البطن بتقريب العضلات الأمامية رأسي لتقليل البعد بينه ومن ثم استعادته لشكله الطبيعي.

قديماً كانت النساء تخفي مشكلة الترهل وبروز البطن بلبس المشدات أو ما يسمى بالكورسيه وكان ذلك يسبب لهن ضيق بالتنفس وتحديد للحركة. وبعد التقدم الحاصل في صناعة المنسوجات أصبحت تلك المشدات تصنع من منسوجات متمددة مما أراح ضيق التنفس وسهل الحركة لكنه فقد ميزة تحديد الخصر كم كانت تعمل المشدات السابقة.

أسباب ظهور الكرش :

لبروز البطن وترهله عدة أسباب تجتمع كلها في كون المسبب الرئيسي هو تمدد البطن لمرحلة لا يُمَكِن النظام الغذائي أو الرياضة من استعادة الحجم الطبيعي للجلد واستعادة الشكل الطبيعي للبطن، كالسمنة المفرطة وفقد الوزن بطريقة سريعة وغير صحية والحمل المتكرر و…الخ. ونتيجة لذلك تضعف عضلات البطن الأمامية والمكونة لجدار البطن الأمامي ويبدأ بعده الجلد في التهدل وخاصة مع تراكم الشحوم ليبدأ الأمر ببروز في الخصر ثم البطن و ينتهي بترهل البطن ويتكون الكرش.

للتخلص من بروز البطن هناك عدة طرق يمكن استخدامها ولكل منها مميزاتها وعيوبها واختيار الطريقة يعتمد على سبب وكم وحجم البروز والصحة العامة للمريض. أبسط تلك الطرق هو شفط الدهون و يليه شد الترهلات تحت السرة أو ما يسمى الشد المصغر للبطن و أشده الشد الكامل للترهلات مع شفط الدهون وإصلاح جدار البطن.

فشفط الدهون يستخدم حين يكون البروز بالمنطقة أعلى السرة وفي الخصريين ودون وجود ضعف بجدار البطن أو ترهل بالجلد وشد البطن المصغر يستخدم لإزالة الترهلات في منطقة تحت السرة، خاصة إن لم يكن هناك ضعف بجدار البطن. أما الشد الكامل للبطن فيستخدم لإزالة الجلد المترهل تحت السرة والدهون المتراكمة فوق السرة وتكوين الخصر وإصلاح جدار البطن.

بالطبع تعتمد النتائج على أساس كم الترهل وعوامل أخرى مثل مدى حيوية الجلد لينكمش لوضعيته الأولى والشكل العام لجسم المريض من حيث تراكم الدهون بمناطق أخرى كالفخذ أو المؤخرة أو حجم الثدي و قدرة الجسم على الالتئام. وبشكل عام عادة تعطى تلك العمليات نتائج مذهلة ترضى كل من المريض والطبيب .

ماذا عليك أن تعرفه قبل الخضوع لجراحة تجميل ؟

مع انتشار مفهوم جراحات التجميل وازدياد الدعاية غير الصحيحة لعمليات التجميل وقيام بعض الأشخاص غير المتخصصين بمثل تلك العمليات فعليه أصبح من المحتم على كل مريض يخطط للخضوع لجراحة تجميل أن يفهم جيداً جميع الأبعاد لمشكلته وما يمكن علاجه وما لا يمكن علاجه بعمليات التجميل والمشاكل والتكاليف المحتملة..الخ. وعند الإقدام على أي عملية تجميل يجب أن يعي تماماً أنه من المستحيل الرجوع للشكل السابق بعد تغييره. لذلك خذ من الوقت ما يكفيك لقراءة كل ما يتعلق بالموضوع لتأخذ قرارك السليم.

يتبع

  • Social Links:

Leave a Reply