التقرير السياسي الصادر عن حزب اليسار الديمقراطي السوري  المقدم لأجتماع االجنه المركزيه بتاريخ  ١٨/٢/٢٠١٨

التقرير السياسي الصادر عن حزب اليسار الديمقراطي السوري المقدم لأجتماع االجنه المركزيه بتاريخ ١٨/٢/٢٠١٨

التقرير السياسي المقدم لأجتماع االجنه المركزيه بتاريخ  ١٨/٢/٢٠١٨
قدمه الرفيق رشيد الناصر عضو المكتب السياسي

الرفاق الأعزاء في اللجنه المركزيه .

يشهد الجميع في الآونه الأخيره تصاعد وتزايد حدة الصراع والتناقضات بين الدول المتداخلة بالشأن السوري ….

حيث باتت حدة صراعات المصالح والنفوذ خاصة بعد الانحسار الداعشي اكثر وضوحا في كثير من المناطق السوريه.

ويعمل كل طرف من الاطراف على تنفيذ واستكمال الاجندة الخاصه به ميدانيا الذي لم (يتبلور) بهدف الوصول لتفاهمات يتم الاتفاق عليها  عليها فيما بينهم

 انعكس ذلك على الارض حيث لازالت الحاله الميدانية تاخذ منحى خطيرا تجلى باشكال مختلفه اهمها :-

١-مايجري في الغوطه الشرقيه حيث تستمر وتزداد المأساة الانسانيه بسبب سياسة الحصار والتجويع واعتماد الروس والنظام سياسة الاجرام والاباده والارض المحروقه واستخدام الغازات السامه وغاز الكلور والنابالم ثانية على كثيير من المدن والبلدات وعلى مرأى ومسمع العالم الصامت .وتهدد الغوطه الآن بالدمار والاستباحة الكامله من قبل القوات المتحالفه ونعني بها النظام والروس والايرانيون واتباعهم ..وهناك خشية من تنفيذ جريمة مروعه في الغوطه وتدميرها اذا بقى المجتمع الدولي صامتا..

٢- وفي ادلب تستمر البربريه الروسيه بالقصف والقتل والتدمير بابشع صوره وتصعييد قصف الطيران وبغارات جويه تجاوزت /١٣٨/ غاره باليوم الواحد وبأعتى انواع الاسلحه .
ونفذ الطيران الروسي مجازر ذهب ضحيتها مئات الشهداء من الاطفال والنساء والشيوخ وقصف المشافي حتى لايتمكن الاهالي من معالجة جرحاهم..

٣- يترافق ذلك مع تناقضات المشهد السياسي بدءا” من مؤتمر الرياض٢ الى جولات الاستانا الى سوتشي مؤخرا .حيث لايزال الروس يعملون على تعطيل كل فرص الحل السياسي  .وباعتمادهم ما يسمى ( زورا” سياسة خفض التصعيد  هادفين من خلالها الاستمرار في اضعاف الفصائل وتشتيتها  واعطاء فرصه كبيره للنظام في كل مره لأعادة وتجميع قواه لتحقيق مكاسب جديده على الارض .محاولين  (أي الروس) تتويج ما سمي بانتصارهم العسكري  في حلب بانتصار سياسي من خلال اعتماد سوتشي منهجا” لتغيير مسار الحل السياسي واعتماده مرجعية جديده بدلا من مرجعية جنيف وقرارات مجلس الأمن واهمها القرار ٢٢٥٤ والذي يخشاه الروس والنظام لأنها تتضمن تشكيل هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات ولامكان للاسد فيها في المرحله الانتقاليه  ويحاول  الروس جاهدين الهروب من هذه الاستحقاقات الدوليه …

إلا  ان السقوط المدوي لمؤتمر سوتشي  الاخير شكل صفعه قويه لبوتين والروس رغم كل ممارستهم اشكال الضغط على الامم المتحده وديمستورا وكثير من الاطراف  الاوربيه لتوفير الغطاء الشرعي لسوتشي دوليا”.وكذلك لكل اللذين  كانو يراهنون بأن مخرجات سوتشي سوف (( تخرج الزيير من البيير  )).

وهنا نحن في حزب اليسار الديمقراطي نقييم ونقدر عاليا”..

ونتوجه بالتحيه لشعبنا السوري الأبي وكل قواه الوطنيه ومكوناته في كل مكان والتي عملت واستطاعت بتضامنها الشعبي والسياسي والاعلامي والاجتماعي وتظافر كل الجهود المخلصه الشريفه على .رفض وتعرية واسقاط سوتشي واهدافه المريبه .

إن الرفض الشعبي هو تأكيد ورساله من شعبنا الى الروس وكل قوى الاحتلال بأنكم تستطيعو  أن تقتلو  وتدمرو وتهجرو …ولكن ( لاتستطيعون أن تفرضو حلولكم علينا ) .

وتزامن فشل سوتشي مع الاعلان الجديد للاستراتيجيه الامريكيه الجديده في الملف السوري والتي تمثلت باشكال من العمل   والتصريحات ..واهمها ….

١-التأكييد وبأكثر من مصدر ..وعلى لسان وزير خارجيتها تيرلسون .بأن جنيف هو المرجعيه والمسار الاساسي للحل السياسي مع القرارات ذات الصله وخاصة قرار مجلس الامن  ٢٢٥٤ وان( ماصدر عن سوتشي ليس بديلا عن مسار جنيف .)

٢- التأكيد والمساواة بين  داعش والقاعده ونظام الاسد في نشر الارهاب  .

٣- الدعوه الاخيره لعقد المؤتمر الدولي في باريس الشهر الماضي لمحاسبة مرتكبي جرائم الحرب الكيميائيه في سوريا، وتشكيل مجموعة اتصال من الدول الخمس (امريكا وفرنسا وبريطانيا والسعوديه والاردن ).والذي نتج عنه ماسمي بمجموعة  اللاورقه ، تضمنت مجموعة قرارات تنفيذيه متعلقه بشكل اساسي بالقرار ٢٢٥٤ وسيتم عرضها على الامم المتحده لاحقا”

٤-الزيارات الاخيره التي قام وزير الخارجيه الامريكي لبعض دول المنطقه  مثل لبنان والاردن وتركيا .واللقاء مع وفد هيئة التفاوض  برئاسة نصر الحريري
وفي لبنان أكد وريز الخارجيه الامريكي في مؤتمره الصحفي أنه لافرق هناك بين التنظيم العسكري او السياسي لحزب الله .كما اكد دعمه للحل السياسي والانساني في مؤتمر جنيف القادم اثناء لقاءه بنصر الحريري .

وحاول في زيارته لتركيا تخفيف حدة التوتر في العلاقات التركيه الامر يكيه ..حيث شكل الدعم الامريكي لحليفهم الكردي /pyd/ نقطه  خلافيه كبيره مع الاتراك .مؤكديين عدم الإيفاء بوعودهم بما يخص منطقة منبج  بعد خروج الدواعش منها .والاستمرار في توسيع الانتشار لنقاط المراقبه التركيه في الشمال السوري .

ومن جهة اخرى يلاحظ بداية تفكك في تشكيلات المعارضه السورية بعد ورود اخبار  عن دعوة الاخوان المسلمين الى لقاء في اسطنبول حضره  بعض شخصيات المعارضه وتمخض عن انسحابات لبعض المشاركين ..وهناك استعدادات لعقد اجتماع اخر لمجموعة من شخصياتالمعارضه الاخرى في محاولة لتشكيل جسم جديد…

ونتابع جميعنا التحضيرات اللازمه لعقد القمه الثلاثيه التركيه الروسيه الايرانيه.على مستوى الرؤساء واستقطاب معارضه جديده يمكن ضمها إلى المعارضه القديمه ونعني بها المعارضه التي حضرت اجتماع سوتشيالاخير .

الرفاق الاعزاء ..

أمام كل ذلك يجب أن لاننسى وأنه وبعد سبع سنوات من عمر الثوره  لايزال التدمير والقتل والمجازر والتهجير والاعتقالات …….

نرى أنه  مايكاد ان يصمت القصف و القذائف والبراميل قليلا …حتى تنهض التظاهرات السلميه وشعارات الثوره في بعض المدن والبلدات وارتفاع علم الثوره وغياب الاعلام السوداء والصفراء مطالبة بالحريه واسقاط النظام وطرد ممثلي المنظمات الارهابيه من داعش والنصره وامراء الحرب…وهذا بات واضحا  في ادلب وريفها …..

ونشير هنا  الى انه بالامس القريب  حيث أسفر التحرك الشعبي لأهلنا في الرستن  الى طرد كل عناصر ( هيئة تحرير الشام) جبهة النصره سابقا وطردهم من منطقتهم الى شمال حلب .وهذه دلاله كبيره ومفيده جدا ويجب التوقف عندها ..(والتأكيد بان التحرك الشعبي والاهالي عندما  تتوفر لهم الظروف المناسبه وتوقف القصف لديهم القدره على طرد كل رموز الظلام والقتل والاستبداد ) وهذا مؤشر كبير على ان الثوره باهدافها متجذره في ضمير ووجدان شعبنا السوري الأبي .

وشكرا لإصغائكم.

  • Social Links:

Leave a Reply