بلاغ صادر عن اجتماع القوى الوطنية الديمقراطية

بلاغ صادر عن اجتماع القوى الوطنية الديمقراطية

بلاغ” 

في جو اتسم بإحساس عال بالمسؤولية الوطنية، عكسته مختلف المشاركات والآراء من قبل ممثلي مجموعة من القوى الوطنية الديمقراطية السورية، والتي باتت تحمل مسمى ” لقاء القوى الوطنية الديمقراطية “،  عقدت أول لقاء لها يوم الأحد بتاريخ 18 / 11 / 2018 على الفيوز في الساعة الخامسة بتوقيت دمشق، وذلك بمشاركة38  حزبا وحركة وتجمعا مدنيا وتحالفا وهيئات سياسية وروابط …

لقد عبر المشاركون خلاله عن تفاعل وجدية في مدخلاتهم وتعقيباتهم واستفساراتهم التي تمحورت حول ضرورة وحتمية تطوير النقاش مع كل من ينتمي للتيار الوطني الديمقراطي، كحاجة نضالية لا بد منها ولا مفر منها  لمواجهة الاستهدافات الخطيرة المحدقة بالوطن شعبا وأرضا،  للوصول لتوافقات وتشكيل قطب غيبه  النظام الاستبدادي الديكتاتوري الأسدي، لصالح قوى متطرفة إلغائية وأقصائية، انطلاقا من حيوية شعبنا السوري المعروف باعتداله وانفتاحه وحضاريته ..

لقد اتسم اللقاء الطويل بالشفافية وبطرح عديد الأفكار وتصورات المخرجات.

أكد المشاركون على أن  لقاء القوى الوطنية الديمقراطية يرتكز على البنود التي وردت في نص رسالة الدعوة التي وجهت للجميع والتي تم بموجبها عقد الاجتماع الأول موضوع البيان وهي : 

1- العمل على إسقاط نظام القتل والإجرام والاستبداد ومحاكمة مجرميه. 

2- التأكيد على وحدة سورية أرضا وشعبا. 

3- الانتقال لبناء دولة وطنية ديمقراطة مدنية يتساوى فيها جميع السوريين بغض النظر عن انتماءاتهم الدينيه والقوميه وغيرها، وتتحقق فيها مساواة المرأة مع الرجل، مستندة على  صناديق اقتراع و تداول السلطة.

4-

إخراج وطرد كل القوى الاجنبية المحتلة لبلادنا ومعها الميليشيات الطائفية من حزب الله وداعش والنصرة وكذلك مرتزقة ال pyd .

5- التأكيد على تنفيذ بيان جنيف 1لعام 2012 وقرارات مجلس الامن ذات الصلة وخاصة القرارين 2118 و  2254  وتشكيل هيئة حاكمية انتقالية .

وقد أتفق المشاركون على حزمة من النقاط، أبرزها : 

1- الانتقال من حيز القول إلى الفعل والعمل الجاد، مع تركيز جل الاهتمام بالتحركة والنشاط في الداخل لما يشكل ذلك من أهمية وضرورة ثورية ملحة .

2- تشكيل لجنة متابعة ولجنتي تواصل الأولى مهمتها التواصل في الخارج والثانية مع الداخل، إلى جانب إنشاء أمانة سر للقاء للتوثيق والأرشفة والتراسل والإرسال ..
وتم الاتفاق على توجيه النداء التالي

3-إن المجتمعين في اللقاء التشاوري يتوجهوا الى جميع القوى الوطنية الديمقراطية في الداخل والخارج التي لم تشارك في الاجتماع الأول للقاء إلى الانضمام لهذا اللقاء المفتوح للجميع من دون إلغاء أو إقصاء لأحد، من أجل توسيع دائرة التمثيل الشعبي الوطني قدر المستطاع، مؤكدين عزمنا على توسيع إطار المبادرة الشاملة وهي ملك جميع الديمقراطيبن، لا سيما وأنه ليس بمقدور أحد الزعم احتكار تمثيله للتيار الوطني الديمقراطي السوري … 

معا من أجل سورية حرة ديمقراطية 

19 / 11 / 2018

الموقعون : 

١- حزب اليسار الديمقراطي السوري .

٢-حركة السوريين الديمقراطيين .

٣-  مؤتمر احرار سوريه

٤- الكتله الوطنية الديمقراطيه السوريه

٥ – مشاركين ٢ من الائتلاف الوطني 

٦ – اتحاد اللجان للتنمية 

٧ – التجمع الديمقراطي العلماني 

٨- رابطة الشباب السوري الثائر من الداخل -حلب المحرر – .  

٩- التحالف الوطني السوري . 

١٠ – الهيئة السياسية لقوى الثورة السورية . 

١١- مجلس حمص الديمقراطي . 

١٢ – من إعلان سورية للتغيير الديمقراطي . 

١٣ – التضامن من أجل سورية . 

١٤ – لجنة الشباب الديمقراطي .

١٥ – تجمع نساء إدلب .

١٦ – التجمع الوطني الديمقراطي ( يونس كنهوج ) .

١٧ – تجمع السوريين جنوبي روسيا 

١٨ – رابطة الشباب الثوري 

١٩ – تجمع سوريين . 

٢٠ – لجنة الشباب الديمقراطي . 

٢١ – اللقاء التشاوري في استانبول . 

٢٢ – اتحاد تنسيقيات الثورة السورية حول العالم .

٢٣ – الهيئة السياسية في إدلب .

٢٤ – تجمع مصير .

٢٥ – المجلس الوطني السوري .

٢٦ – منظمة سوريتنا .

٢٧ – الهيئة السياسية لتجمع الشرقية الوطني .

٢٨ – نساء سوريات ديمقراطيات. 

٢٩ – تجمع السوريين في اسبانيا .

٣٠ – تنسيقيات الثورة السورية في الداخل .

٣١ –  اتحاد اللجان الوطنية للتأهيل والتنمية.

٣٢ –  الهيئة العامة السورية  للاجئين.

٣٣ –  إئتلاف شباب الثورة.

٣٤ –  التآلف الديمقراطي السوري الحر /حلب/.

٣٥ – نقابة محامي اللاذقية الحرة والمحامين الأحرار

٣٦ – المقاومة الثورية الشعبية.

٣٧ – حزب البعث العربي الاشتراكي -تنظيم سورية .

٣٨-التحالف الوطني لقوى الثورة في محافظة الحسكة.

  • Social Links:

Leave a Reply