بيان من الحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية الخرطوم حزب المؤتمر السوداني بولاية الخرطوم

بيان من الحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية الخرطوم حزب المؤتمر السوداني بولاية الخرطوم

شتنان ما بين الموقف المخزي للحزبين الشوعيين في سوريا الداعم لحكم الديكتاتور بشار الأسد.. والموقف المشرف للحزب الشيوعي السوداني الداعم لانتفاضة الشعب السوداني حتى اسقاط حكم الديكتاتور عمر البشير

بيان مشترك بين حزب المؤتمر السوداني بولاية الخرطوم والحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية

إلى جماهير الشعب السوداني

التحيةبداية لارواح الشهداء، والتحية لنضالكم وصمودكم ،وانتم تجتاحون الشوارع الآن في معركة الحرية والكرامة. ثلاثون عاماً هي عمر حكم عصابة الإنقاذ ظنت فيها كذباً بأنها قادرة على إذلال الشعب السوداني الأبي وقتل روح المقاومة فيه، اليوم يثبت هذا الشعب أنه عصي على التركيع وأنه لا يساوم في حريته وكرامته، هذه المعركة هدفها واحد هو إسقاط هذا النظام، وهو هدف سيتحقق بإرادة كل سوداني وسودانية ولن يحول دون تحققه قمع أو إرهاب.

شعبنا الأبي

في هذا التوقيت المفصلي من تاريخ بلادنا التقت قيادات الحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية وحزب المؤتمر السوداني بولاية الخرطوم في إجتماع مطول ناقش تطورات الحراك الجماهيري الذي ينتظم البلاد وكيفية العمل مع الجماهير في كل بقاع الولاية والبلاد واتفق الإجتماع في خلاصته على الآتي:
١- مواصلة الحراك الجماهيري السلمي حتى إسقاط النظام وإحلال البديل الديمقراطي
٢- ضرورة توحيد كل قوى التغيير الديمقراطي وتنسيق جهودها في هذا التوقيت والتشديد على أن التباينات الثانوية بينها لا تمنع تشاركها ذات الأهداف والعمل المشترك من أجل تحقيقها
٣- العمل المشترك على مستوى الأحياء والتنظيمات القاعدية لتصعيد الحراك الجماهيري ومقاومة تكتيكات وأدوات النظام لصد إنتفاضة الشعب السلمية

ختاماً فإن حزب المؤتمر السوداني بولاية الخرطوم والحزب الشيوعي السوداني بالعاصمة القومية يؤكدان على عزمهما الأكيد على أن لا تتراجع ثورة ديسمبر المجيدة هذه دون بلوغ هدفها في إسقاط النظام، إن شعبنا المعلم قادر على إزاحة جلاديه وإن بلادنا الآن على موعد مع فجر الخلاص والتحرر والسلام والعدالة الإجتماعية.

ا

  • Social Links:

Leave a Reply