الواردونَ على حياضِ جِراحِنا –  صفية دغبم

الواردونَ على حياضِ جِراحِنا – صفية دغبم

الواردونَ على حياضِ جِراحِنا
والناهلونَ من الدماءِ دِلاءا
يتقاسمونَ على الجنائزِ خُبزَهُم
ويهللونَ لموتِنا أحياءا
من هامشِ اللاشيء جاؤوا كي نرى
كيفَ الظلامُ يصادرُ الأضواءا
كيف الرجالُ إذا تعاظمَ قهرُهم
وبكَوا لعجزِهُمُ الكسيرِ دماءا
ما حالهم إن غادرَ الطهرُ الثرى
والخبثُ للأرضِ الحبيبةِ جاءا
والزائفونَ بلا ضميرٍ زَوَّروا
تاريخَنا واستبدلوا الأسماءا
واستقطبوا كلَّ الذئابِ ومن تُرى
للذئبِ من ذئبٍ أشدُّ وَلاءا
لا لم نكن ممن يبيعُ ويشتري
لا لم نكن والمُرجفونَ سواءا
يا ويلهم إن طَلَّقَ القومُ الفِرا….
شَ و أطلقَ الثأرُ القديمُ نِداءا
إن صارَ فينا الموتُ ضيفاً غالياً
و إلى مَوائدِهِ نُساق فِداءا

صفية الدغيم

  • Social Links:

Leave a Reply