ديرالزور:”الحرس الثوري” يعتقل ويقيل ضباطاً للنظام

ديرالزور:”الحرس الثوري” يعتقل ويقيل ضباطاً للنظام

ذكرت وسائل إعلام سورية محلية أن مليشيا “الحرس الثوري” الإيرانية أقالت مؤخراً ضباطاً من قوات النظام في مطار ديرالزور العسكري، بسبب ولائهم لروسيا.
وقالت إن 15 ضابطاً برتب مختلفة، كانوا مسؤولين عن كتائب الدفاع الجوي المحيطة بالمطار، استُغني عن خدماتهم، فيما لم يصدر أي تعليق من قبل النظام أو الروس على ما حدث. وبهذا، أصبح مطار ديرالزور تحت السيطرة الإيرانية بالكامل، إلى جانب عناصر من “الفرقة الرابعة” فقط.
وتسيطر المليشيات الإيرانية على الطريق الممتد بين مطار ديرالزور العسكري وحتى الحدود العراقية قرب البوكمال. ويعتبر هذا الطريق هو الشريان الرئيسي المغذي للقوات الإيرانية في سوريا، كما أنه امتداد لطريق دمشق – بغداد، الذي لطالما سعت إيران للحفاظ عليه.
كما اعتقل “الحرس الثوري” القيادي في مليشيا “الدفاع الوطني” التابعة لقوات النظام أحمد البندر، بتهمة قتل القيادي وشقيق قائد “الحرس الثوري” في البوكمال الملقب “أبو رضا”. وكان “أبو رضا” قد قتل برصاصة في رأسه قبل نحو عشرة أيام، خلال تواجده بالقرب من مقره العسكري قرب “محطة البث” في المدينة. ولا يزال البندر، محتجزاً على ذمة التحقيق.
واعتقلت مليشيا “الحرس الثوري”، قبل يومين، 4 عناصر من “الدفاع الوطني” بعد مداهمة منزلهم في منطقة الدوار في البوكمال، من دون معرفة الأسباب. وسبق ذلك اعتقال 3 عناصر نهاية أيار، نتيجة إطلاقهم النار في أحد الأعراس قرب أحد مقرات “الحرس الثوري” في المدينة.

  • Social Links:

Leave a Reply