ممنوع من الكلام عن سيادته وسيادة زوجته عبد الفتاح السيسي يحبس رضوى محمد بتهمة نشر أخبار كاذبة

ممنوع من الكلام عن سيادته وسيادة زوجته عبد الفتاح السيسي يحبس رضوى محمد بتهمة نشر أخبار كاذبة

عبد الرزاق دحنون

قررت نيابة أمن الدولة المصرية، حبس الفتاة رضوى محمد، التي انتشرت لها فيديوهات قصيرة على مواقع التواصل الاجتماعي تهاجم فيها الرئيس عبد الفتاح السيسي وزوجته، لمدة 15 يوماً بدعوى اتهام “نشر أخبار كاذبة” ومشاركة جماعة إرهابية في تحقيق أهدافها، وتلقي تمويل بغرض إرهابي.

وتصدر وسم “رضوى فين” قائمة الأعلى تداولاً في مصر، بأكثر من ثلاثين ألف تغريدة على موقع تويتر، بعدما دشنه مغردون للتساؤل عن مصير الفتاة المختفية، فور إعلان المقاول الفنان محمد علي تلقيه رسالة صوتية منها، مساء الثلاثاء، تؤكد محاصرة قوات الأمن المركزي لمكان إقامتها، وخوفها من إلقاء القبض عليها، رداً على دعوتها النساء للنزول للتظاهر ضد النظام.

وانتشرت مقاطع مصورة لرضوى على نطاق واسع عبر مواقع التواصل الاجتماعي وهي تهاجم انتصار السيسي، وتوجه لها انتقادات حادة حول مشاركتها لزوجها في خراب البلاد اقتصادياً، مشددة على أنها لا تصلح نهائياً أن تكون سيدة مصر الأولى، وأن الشعب المصري يعلم جيداً ماذا يجري داخل السجون، تعقيباً على زيارة وفد إعلامي أخيراً لمجمع سجون طرة.

يُغرد شاعر مصر العظيم أحمد فؤاد نجم قائلاً:
ممنوع من السفر
ممنوع من الغنا
ممنوع من الكلام
ممنوع من الاشتياق
ممنوع من الاستياء
ممنوع من الابتسام
وكل يوم في حبك
تزيد الممنوعات
وكل يوم بحبك
اكتر من اللي فات

حبيبتي يا سفينة
متشوقة وسجينة
مخبر في كل عقده
عسكر في كل مينة
يمنعني لو أغير
عليكِ أو أطير
إليكِ واستجير
بحضنك
أو أنام
في حجرك الوسيع
وقلبك الربيع
أعود كما الرضيع
بحرقة الفطام
حبيبتي يا مدينة
متذوقة وحزينة
في كل حارة حسرة
وفي كل قصر زينة
ممنوع من أني أصبح
بعشقك أو أبات
ممنوع من المناقشة
ممنوع من السكات
وكل يوم في حبك
تزيد الممنوعات
وكل يوم بحبك
اكتر من اللي فات

  • Social Links:

Leave a Reply