“مسار” تؤبن الراحل أبو مطيع

“مسار” تؤبن الراحل أبو مطيع

أقامت منظمة مسار للحداثة والديمقراطية لقاءا تأبينيا للرفيق الأمين العام منصور الأتاسي مساء أول أمس الخميس تحدث فيه رفاقنا وأصدقاؤنا عن الفقيد وعلاقتهم ومعرفتهم به.

سننشر في الرافد تباعاً الكلمات التي ألقيت بهذا الحفل التأبيني.

كلمة الحزب في تأبين الرفيق منصور الأتاسي 

السادة الزملاء والرفاق تحية طيبة وأسعد الله أوقاتكم….

نجتمع اليوم بمناسبة حزينة آلمت الكثيرين من الوطنيين السوريين، إنه اجتماع وداع المناضل الوطني “منصور أتاسي” أبو  مطيع  أمين عام حزب اليسار الديمقراطي السوري.

لن أطيل على السادة الحضور بتعداد مناقب ومآثر الفقيد وهي كثيرة بحيث لا يتسع لها هذا المجال، ولا سيما وأن صفحات التواصل الاجتماعي قد غصت بمقالات تذكر مآثر الراحل “أبو مطيع”، ولكن سأكتفي أن أذكر جهوده الجبارة التي بذلها بالتعاون الكامل مع أعضاء المكتب السياسي للحزب وبعض أصدقاء الحزب لتحويل حلم وحدة الديمقراطيين السوريين إلى حقيقة نراها اليوم من خلال اللقاء الديمقراطي الذي نتطلع لاستمراره وتوسعه.

وفي هذا الصدد أود أن أعلم السوريين من خلال حضوركم الكريم في هذا الاجتماع بأن حزب اليسار الديمقراطي السوري الذي ساهم الراحل “أبو مطيع” ببناء لبنته الأولى بجهوده وجهود بعض الرفاق المتواجدين معنا سيستمر بكل تأكيد على الخطى التي رسمها “أبو مطيع” مع رفاقه، وسيبقى الحزب محافظا” على المبادئ التي جعلته في مقدمة الأحزاب التي ظهرت للوجود بعد اندلاع ثورة الكرامة والحرية. وأن الحزب وبعد تلقيه صدمة وفاة أمينه العام بساعات قليلة امتص الصدمة وعقد اجتماعاً طارئاً لمكتبه السياسي وانتخاب أميناً عاماً جديد للحزب، وذلك للتأكيد بأنه وإن غيب الموت ” منصور أتاسي” إلا أن الحزب باقي لن يغيب لأنه حزب سوري وسورية باقية رغم أنف الطغاة والمحتلين.

في الختام لا يسعني سوى أن أتوجه بجزيل الشكر أصالة عن نفسي ونيابة عن أعضاء المكتب السياسي  لكافة الرفاق والأصدقاء الذين شاركوا الحزب أحزانه ولا بد لنا من أن نذكر بأن الحزب الذي كرس له حياته الرفيق منصور أتاسي ما زالت أبوابه مفتوحة لكل سوري يؤمن بأن المدنية والديمقراطية والعدالة الاجتماعية أسس سورية القادمة التي ينشدها كل الأحرار.

شكرا لكم لإصغائكم ورحابة صدركم.

أمين عام حزب اليسار الديمقراطي السوري

عبد الله حاج محمد

11/12/2019

  • Social Links:

Leave a Reply