(داخل الجحيم – عقدة الأندرتيكر) – 9

(داخل الجحيم – عقدة الأندرتيكر) – 9

محمد ديرانية

 

المكان: المخابرات الجوية – فرع التحقيق – البناء الأبيض

الزمان: يوليو/تموز 2012 وحتى أكتوبر/تشرين الثاني 2012

اسمه أحمد للمفارقة، لم يكُ ضابطًا بل صَفّ ضابط، كان المسؤول عن التعذيب في كل جلسات التحقيق في الفترة المسائية، كنا نميُّزه من صُوته، كان صوتُه أشبه بالشخير، وكنا نبذلُ جهدًا بالغًا لاستخراج الكلمات من عباراته، فهو يقلقل كل الحروف، ويقحمُ حرف القاف في الكلمات في غير مكانه، مع الوقت استقرّ عندنا أنّه لم يولد شيطانًا أصليًا كالآخرين من شياطين السجنُ، لقد كان يتصنعُ اللهجة الشيطانية بجهد بالغ، كان لديه عقدة نقص.

المهم في الأمر؛ أن الشيطان كان معجبًا بالمصارع “الأندرتيكر”، ويمارس حركاته وضرباته على المعتقلين خلال التعذيب، فكان يدفعُ بالمعتقل ويسندُ ظهره إلى الحائط، ثم يمسكه من رقبته، يضغط بأصابعه على أوردته ومجاريه التنفسية ويرفعه في الهواء تاركًا الأسيرَ يختنق محمولًا من رقبته تحت وزن جسده، كان يُبقيه في الهواء نصف دقيقة أو دقيقة، وقبل أن يفقد المعتقل وعيه بثوانٍ كان الشيطان يطلقُ عليه سيلًا من الشتائم، والكفر، ويقول بلهجة ساخرة:

“سأفلتك ولكن بشرط أن تكرر “أرجوك لا تقتلني يا أندرتيكر” ثلاث مرات ..

في هذا الموقف .. لم يكن لدينا وقتٌ كافٍ للشعور بغرابة الطلب وبما نقفُ أمامه من مزيج هجين من الشيطنة والجنون والمرض النفسي، غالبية المعتقلين كانوا يكررونها مرة أو مرتين بحروف متآكلة خافتة تفصلُ بينها حشرجات ومحاولات أخيرة للاستنجاد بالهواء، ثم يفقدون وعيهم قبل أن يقولوا الثالثة.

بعدها؛ كان أحمد يتركهم ليسقطوا أرضًا ليضحك وهم في نصف غيبوبة يحاولون عبّ الهواء في محاولة يائسة للتمسك بالحياة؛ أما كبار السنّ فكانوا يموتون لفورهم.

بعدها كان أحمد يصدرَ صوتًا غريبًا غير مفهوم كصرير الأسنان، العديدُ من المعتقلين كان يسمعُ هذا الصوت دون أن يعرف سببه، أحدُ المعتقلين أخبرنا مرًة أنه رأى أحمد من طرف “تطميشة العين” وهو  يحاول قلب عيونه وإصدار صوت غاضب كما يفعل “الأندرتيكر”. داخل ذلك الوادي السحيق من الجحيم، لم يكُ الأمر مقتصرًا على العذاب، كان علينا الصمود أمام هذه الفنتازيا المجنونة.

….

أقلّبُ صور قيصر، هنالك العديد من الوجوه ممن خنقهم الشيطان، كانوا أضعف من أن يكرروها ثلاث مرات، لقد ماتوا خنقًا، وضحك أحمد كثيرًا

  • Social Links:

Leave a Reply