إضراب شامل يعمّ الداخل الفلسطيني بكامله

إضراب شامل يعمّ الداخل الفلسطيني بكامله

عمّ الإضراب الشامل الثلاثاء، البلدات العربية في الداخل الفلسطيني والضفة الغربية المحتلة، وذلك للتنديد بالعدوان الإسرائيلي على قطاع غزة والقدس والمسجد الأقصى وحي الشيخ جراح، واعتداءات المستوطنين على المواطنين العرب في البلاد.

وأعلنت مختلف الأطر الشعبية والجماهيرية واللجان والحركات والفعاليات السياسية والوطنية الالتزام بقرار الإضراب والمشاركة في الفعاليات الاحتجاجية المنبثقة عن لجنة المتابعة العليا، علماً أن الإضراب شمل جميع مرافق الحياة باستثناء التعليم الخاص والصفوف العليا ممن يتحضرون لامتحانات في الأيام المقبلة.
ودعت اللجنة القطرية للسلطات المحلية العربية في البلاد إلى الالتزام بالإضراب العام والشامل، كما أعلنت اللجنة القطرية لأولياء أمور الطلاب العرب عن دعمها للإضراب، في حين قرّرت الحكومة الفلسطينية مشاركة موظفي القطاع العام في الإضراب كذلك، بالإضافة إلى نقابات ومؤسسات في الضفة الغربية المحتلة والداخل.
كما دعت كل من حركتي حماس وفتح إلى إضراب شامل في الضفة الغربية للتعبير عن التضامن مع ما يتعرض له قطاع غزة من عدوان إسرائيلي متواصل منذ 9 أيام أدى لاستشهاد أكثر من 220 شخصا وجرح المئات إلى جانب تدمير كبير.
ودعت اللجنة القطرية والعديد من السلطات المحلية العربية في بيانات منفصلة، المواطنين العرب، إلى الالتزام بالإضراب والمشاركة في الفعاليات النضالية، كما دعت إلى وقف العدوان على قطاع غزة، والعدوان المستمر على القدس المحتلة، والمسجد الأقصى، وحي الشيخ جراح، وسحب كافة العصابات الاستيطانية وقوات القمع من جميع البلدات العربية، بما فيها مدن الساحل.
وفي بيان لها دعت حركة حماس الشعب الفلسطيني إلى “إضراب شامل في جميع المدن من النهر إلى البحر، في القدس والضفة والداخل، وإعلان النفير الثوري وإطلاق المسيرات نحو نقاط الاشتباك والمواجهة في خطوط التماس كافة”.
كما، دعت حركة فتح إلى إضراب عام في الضفة الغربية تضامناً مع غزة، وضد استمرار العدوان الإسرائيلي في القدس والضفة.
والاثنين، استُشهد فلسطيني وأصيب 97 آخرين، جراء العدوان الإسرائيلي المتواصل في الضفة الغربية المحتلة، حسب ما جاء في بيان لجمعية الهلال الأحمر الفلسطيني.
وأوضحت الجمعية أن الإصابات وقعت خلال مواجهات بين فلسطينيين والجيش الإسرائيلي في مدينتي بيت لحم والخليل وحاجز حوارة قرب مدينة نابلس وبلدة نعلين غربي رام الله.
وفي وقت سابق أفادت وزارة الصحة الفلسطينية بأن مواطناً استشهد جراء إصابته برصاص جيش الاحتلال خلال مواجهات اندلعت الاثنين، في مخيم العروب للاجئين بمحافظة الخليل. وقال شهود عيان إن الشهيد هو عبيدة أكرم جوابرة (18 عاماً)، ليرتفع عدد الشهداء في الضفة الغربية إلى 22، منذ 7 أيار/مايو.

  • Social Links:

Leave a Reply